أسباب التعرق الشديد وطرق علاجه

التعرق هو إحدى طرق الجسم لإخراج السموم والفضلات الموجودة فيه، لذا فعلى الرغم من أن العرق قد يكون مشكلة مزعجة لكثير من النساء في بعض الأحيان، نظرًا للرائحة الكريهة التي يسببها، أو حتى الآثار التي يتركها على الملابس، فإنه يعد أمرًا صحيًّا تمامًا، ويُفرز العرق بواسطة الغدد العرقية، ثم ينتقل إلى سطح الجلد عبر المسام، ويحدث نتيجة التعرض لدرجة حرارة مرتفعة، عند التعرض للشمس أو الإصابة بحمى أو ممارسة مجهود بدني شديد أو عند الشعور بالقلق والتوتر، وغيرها من العوامل التي تعد جميعها طبيعية وغير مقلقة. في حالات أخرى، قد تتعرض المرأة لتعرق شديد مع عدم وجود محفز لذلك، كأن تعرق في الشتاء أو مع تشغيل مكيف الهواء، وهذا الأمر قد يشير إلى وجود مشكلة صحية، خاصةً إذا حدث فجأة، فإذا كنتِ تتساءلين عن أسباب التعرق الشديد المفاجئ، “سوبرماما” ستخبركِ في هذا المقال بأهم أسبابه وطرق علاجه.

أسباب التعرق الشديد المفاجئ

يُوجد نوعان من فرط التعرق، هما “فرط التعرق الأساسي” ويحدث دون سبب طبي واضح، إذ تنشط الأعصاب المسؤولة عن تحفيز الغدد العرقية بشكل غير طبيعي، وتفرز المزيد من العرق حتى مع عدم وجود محفز، وعادةً ما يكون فرط التعرق الأساسي وراثيًّا أو يحدث لسبب غير معروف. أما إذا كان التعرق الشديد نتيجة حالة طبية، يُسمى”فرط التعرق الثانوي”، وبصفة عامة إذا شعرتِ بتعرق شديد بشكل مفاجئ، فقد يكون بسبب واحدة من إحدى المشكلات الصحية التالية:

  • نقص مستوى السكر في الدم.
  • التهاب الغشاء المبطن للقلب نتيجة عدوى.
  • الحمى.
  • التوتر والقلق.
  • النوبات القلبية.
  • الإجهاد الحراري.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • سرطان الدم.
  • الملاريا.
  • الآثار الجانبية لبعض أنواع الأدوية، مثل: أدوية الضغط العالي، ومضادات الاكتئاب.
  • انقطاع الدورة الشهرية (قد يحدث التعرق المفرط قبل انقطاع الطمث بفترة، ويستمر معكِ بعد انقطاعه).
  • الضغط العصبى.
  • مرض السل.
اقرئي أيضًا: كيف تختارين أفضل مزيل عرق؟

أسباب التعرق أثناء النوم والجو بارد

كثيرًا ما يزداد العرق في أثناء النوم، وهو ما يُعرف بالتعرق الليلي، الذي يعد أمرًا طبيعيًّا إذا كانت غرفة نومك دافئة، أو إذا كنتِ ترتدين كثيرًا من الملابس، أو تستخدمين أغطية ثقيلة، أما التعرق الليلي في حالة الجو البارد، فيحدث نتيجة لهبّات ساخنة حادة تحدث في الليل، وتتسبب في عرق مفرط قد يبلل ملابسك وملاءة السرير. وهناك العديد من الأسباب التي ترتبط بالتعرق الليلي، التي يجب استشارة الطبيب لمعرفتها بالتحديد، وعادة لن تخرج من بين هذه العوامل:

  1. انقطاع الحيض: يمكن أن تحدث الهبّات الساخنة كمؤشر لانقطاع الطمث، وعادةً ما تحدث في الليل وتسبب التعرق الشديد، وهي من أكثر الأسباب الشائعة للتعرق الليلي لدى النساء.
  2. فرط التعرق مجهول السبب: فرط التعرق مجهول السبب هو حالة ينتج فيها الجسم الكثير من العرق دون أي سبب طبي محدد، وتحدث في أي وقت، حتى في أثناء النوم.
  3. العدوى المختلفة: السّل هو العدوى الأكثر شيوعًا المسببة للتعرق الليلي، لكن الالتهابات البكتيرية، مثل عدوى صمامات القلب، وعدوى العظام والنخاع والخراريج، يمكن أيضًا أن تسبب التعرق الليلي.
  4. السرطان: التعرق الليلي من الأعراض المبكرة لبعض أنواع السرطان، ويُعد سرطان الغدد الليمفاوية النوع الأكثر شيوعًا من السرطانات المرتبطة بالتعرق الليلي، وقد يصاحب التعرق في هذه الحالة بعض الأعراض الأخرى، مثل: فقدان الوزن غير المبرر والحمى.
  5. بعض الأدوية: يمكن أن يؤدي تناول بعض الأدوية إلى التعرق الليلي، مثل الأدوية المضادة للاكتئاب، إذ يعاني 8-22% من الأشخاص الذين يتناولون أدوية مضادة للاكتئاب من التعرق الليلي، وكذلك يرتبط العديد من أدوية الأمراض النفسية الأخرى بالتعرق في أثناء النوم، وأحيانًا بعض الأدوية الخافضة للحرارة، مثل: الأسبرين والأسيتامينوفين.
  6.  نقص مستوى السكر في الدم: قد يتسبب انخفاض نسبة السكر في الدم في التعرق الليلي، وكثيرًا ما  يعاني الأشخاص الذين يتناولون الأنسولين أو أدوية السكر عن طريق الفم من نقص مستوى السكر في الدم في أثناء الليل، الذي يكون مصحوبًا بتعرق شديد.
  7. الاضطرابات الهرمونية: قد يحدث التعرق الشديد في أثناء النوم أيضًا نتيجة للاضطرابات الهرمونية، واضطرابات فترة الحمل، وفرط نشاط الغدة الدرقية، وغيرها.
  8. الأمراض العصبية: قد تتسبب الحالات العصبية، مثل: عسر الحركة اللا إرادي، والسكتة الدماغية، والاعتلال العصبي اللا إرادي في زيادة التعرق في أثناء النوم.
اقرئي أيضًا: أسباب التعرق المفرط في منطقة الإبط وعلاجه

أسباب تعرق اليدين والرجلين

تعمل الغدد العرقية كثرموستات (آلة لتنظيم الحرارة) طبيعية للجسم، ويحتوي جسم الإنسان على ما يتراوح من مليوني إلى خمسة ملايين من الغدد العرقية التي تغطي معظم الجلد، ومع ارتفاع درجة حرارة الجسم تفرز الغدد العرقية العرق الذي يعمل على تبريده، وعندما يزداد نشاط هذه الغدد تتعرق اليدين والقدمين بشكل مفرط، وهو أمر يزعج الكثير من النساء، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تعرق اليدين والقدمين، أهمها:

  • الطقس الحار.
  • رطوبة الجو.
  • المجهود البدني الزائد.
  • الضغط العاطفي ونوبات الهلع.
  • تناول الأطعمة الحارة.
  • الإفراط في تناول الكافيين.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • الأدوية (مثل بعض المسكنات وأدوية القلب والأوعية الدموية ومضادات الاكتئاب).
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
اقرئي أيضًا: كيف تتخلصين من رائحة العرق الدائمة؟

علاج التعرق الزائد في الجسم

إذا كان السبب في التعرق الزائد مشكلة صحية فعلاجها يكون بمعرفة سبب المشكلة ومن ثم حلها، أما إذا لم تعثري على سبب واضح، فيعتمد العلاج -في هذه الحالة- على التحكم في عملية التعرق نفسها، وتشمل طرق علاج التعرق الزائد في الجسم:

الأدوية

  1. مضادات التعرق الموضعية: قد يصف لك الطبيب مضادًّا للعرق يحتوي على “كلوريد الألومنيوم”، وهو علاج موضعي يُوضع على الجلد قبل النوم ويغسل في الصباح، وقد يتسبب “كلوريد الألومنيوم” في تهيج الجلد، لذا يمكن أن يصف الطبيب معه كريمات “الهيدروكورتيزون” لعلاج التهيج المصاحب له.
  2. الكريمات الموضعية: قد تساعد الكريمات التي تحتوي على مادة “الجليكوبيرولات” على علاج فرط التعرق الذي يكثر في منطقتي الوجه والرأس.
  3. أدوية حجب الأعصاب: وتعمل على تثبيط بعض المواد الكيميائية التي تسمح للأعصاب بالتواصل مع بعضها البعض، إذ يمكن أن يقلل ذلك من التعرق لدى بعض الأشخاص. وعادةً ما تشمل الآثار الجانبية المحتملة لهذه الأدوية جفاف الفم، وعدم وضوح الرؤية، ومشكلات المثانة.
  4. مضادات الاكتئاب: بعض الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب تساعد بشكل كبير على تقليل التعرق، وكذلك الحد من القلق الذي يزيد من فرط التعرق.
  5. حقن البوتولينيوم: العلاج بسم البوتولينوم أو ما يُعرف بالبوتوكس من العلاجات الشائعة للتعرق، ويعمل عن طريق تعطيل الأعصاب التي تسبب التعرق مؤقتًا، وتحتاج كل منطقة مصابة من الجسم إلى عدة حقن، وتستمر التأثيرات من ستة إلى اثنى عشر شهرًا، ثم تُكرر الحقن، وقد يكون العلاج بحقن البوتولينيوم مؤلمًا، وأحيانًا يتسبب في ضعف عضلي مؤقت في المنطقة المُعالجة.

الجراحة

  1. إزالة الغدد العرقية: في حالة حدوث التعرق المفرط في الإبطين، فقد تساعد إزالة الغدد العرقية على التخلص من مشكلة فرط التعرق في حالة عدم الاستجابة للعلاجات الأخرى.
  2. كي الأعصاب: خلال هذا الإجراء، تُقص أو تُكوى الأعصاب الشوكية التي تتحكم في التعرق داخل يديكِ بواسطة جراح الأعصاب. ولكن في بعض الحالات، يؤدي هذا الإجراء إلى التعرق المفرط في مناطق أخرى من الجسم، وهو ما يُعرف بالتعرق التعويضي.

وأخيرًا، فإن أسباب التعرق الشديد المفاجئ ليست دائمًا تشير إلى وجود مشكلة صحية خطيرة، فقد يكون مجرد عرض لحالة صحية بسيطة قابلة للعلاج أو أثر جانبي لأحد الأدوية، اشرحي لطبيبك حالتكِ بالتفصيل، وأخبريه بأي أعراض مصاحبة له، حتى يمكنه تشخيص حالتكِ بدقة ووصف العلاج المناسب لكِ.

للاطلاع على المزيد من المقالات المتعلقة بكل ما يخص الصحة اضغطي هنا.

المصادر:
Hyperhidrosis
Causes of Night Sweats
Causes of excessive sweating
Reasons why you might be sweating a lot
​​​Sweaty Palms and Feet


Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply

تريند أفاق عربية

To Top