8 أسباب للنزيف بعد انقطاع الدورة الشهرية 

هل تعود الدورة الشهرية بعد انقطاعها في سن اليأس؟ سؤال يخطر على بال بعض السيدات في حال ملاحظة نزيف بعد انقطاع الطمث لمدة طويلة تقترب من العام. وفي الحقيقة لا تعود الدورة الشهرية ثانية بعد انقطاعها، ولكن هناك أسبابًا أخرى لحدوث نزيف بعد انقطاع الدورة لفترة ليست بالقليلة، وهذا ما ستتحدث عنه “سوبرماما” معكِ بالتفصيل في هذا المقال، موضحة أسباب وطرق تشخيص هذه الحالة وعلاجها.

تعرفي على: ماذا تعرفين عن انقطاع الطمث المبكر؟

أسباب النزيف بعد انقطاع الدورة الشهرية

يشخص الأطباء أعراض سن اليأس لدى المرأة مع انقطاع الدورة الشهرية لديها لمدة عام كامل على الأقل، لكن إن حدث وشهدت نزول دم بعد انقطاع الدورة بهذه المدة سواء كان غزيرًا أو خفيفًا دون سبب أو بعد ممارسة العلاقة الحميمة، فلا بد أن تذهب إلى الطبيب مباشرة لفحصها، لأن مسببات هذا النزيف قد تكون مرضية وأحيانًا خطيرة.

ومن أمثلة هذه المسببات:

  1. سلائل الرحم (Uterine polyps): وهي عبارة عن أنسجة حميدة غير سرطانية تنمو داخل بطانة الرحم أو عنقه، وتتسبب في نزول بقع دم أو حدوث نزيف غزير، وإن كانت في عنق الرحم فقد تسبب نزيفًا بعد العلاقة الحميمة.
  2. ضمور بطانة الرحم (Endometrial atrophy): في سن اليأس يقل هرمون الأستروجين (هرمون أنثوي) المسؤول عن نمو بطانة الرحم، ونتيجة لاستجابة البطانة لهذا النقص، تضمر ويقل سُمكها وتتعرض للالتهاب، وهو الأمر الذي يسبب النزيف.
  3. التهاب المهبل الضموري (Vaginal atrophy): نقص الأستروجين يقلل أيضًا من سُمك بطانة المهبل ويعرضها للجفاف وما يُسمى “التهاب المهبل الضموري”، ما يؤدي إلى حدوث نزيف خاصة بعد العلاقة الحميمة.
  4. فرط تنسج بطانة الرحم (Endometrial hyperplasia): ويحدث لدى بعض النساء بعد انقطاع الدورة الشهرية، نتيجة لاختلال التوازن بين الهرمونات، ونقص إفراز هرمون البروجستيرون (هرمون أنثوي) مع استمرار إفراز الأستروجين، فيزداد سُمك بطانة الرحم وثقلها فيحدث النزيف، في هذه الحالة، وبسبب زيادة هرمون الأستروجين، يجب استشارة الطبيب في أسرع وقت واتخاذ الإجراءات الوقائية، كي لا تزداد فرص إصابة المرأة بسرطان بطانة الرحم.
  5. السرطان: يعد النزيف من أهم أعراضه، كسرطان بطانة الرحم، وسرطان الرحم، وسرطان عنق الرحم.
  6. الأمراض المنقولة جنسيًّا: كأمراض الكلاميديا والسيلان والهربس المسببة، التي تتسبب في حدوث نزيف، خاصة بعد العلاقة الحميمة.
  7. تناول بعض الأدوية: يعد النزيف عرضًا جانبيًّا لبعض الأدوية، مثل: التاموكسفين، وبدائل الهرمونات، ومضادات تخثر الدم (التجلط).
  8.  بعض الأسباب الأخرى، مثل:
  • تجلط الدم.
  • التهابات بطانة الرحم.
  • إصابات الحوض.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • التهابات المسالك البولية.

تشخيص نزيف ما بعد سن اليأس

بعد استماع الطبيب لشكواكِ، عادة ما يسأل عن:

  • أول مرة لاحظتِ فيها النزيف.
  • كمية النزيف وعدد مراته.
  • التاريخ العائلي المرضي لنزيف ما بعد انقطاع الطمث.

وبناء على الإجابات قد يرشح الطبيب لكِ بعض الإجراءات التشخيصية، مثل:

  1. السونار المهبلي: لفحص الرحم والتحقق من وجود أنسجة نامية داخله، وأيضًا فحص سُمك بطانة الرحم.
  2. أخذ خزعة (عينة) من بطانة الرحم: لإرسالها للمعمل والتحقق من وجود مرض أو عدوى.
  3. تصوير الرحم المائي: وقد يستخدمه الطبيب لقياس حجم سلائل الرحم، وذلك بحقن محلول ملحي داخل الرحم وتصويره بالسونار.
  4. منظار الرحم: لفحص الرحم بشكل كامل بالمنظار، والتدخل الجراحي إذا لزم الأمر.
  5. عملية الكحت والتوسيع: يقوم الطبيب بكحت أو شفط عينة من بطانة الرحم لإرسالها للمعمل وفحصها، وكذلك فحص بطانة الرحم لبيان وجود سلائل رحمية من عدمه، أو فرط تنسج، أو أورام سرطانية، لعمل اللازم.

وعادة تتم إجراءات السونار المهبلي أو أخذ العينة في عيادة الطبيب، بينما تحتاج عمليتا الكحت والتوسيع والمنظار إلى التخدير الكلي أو الموضعي في مستشفى أو مركز طبي.

اقرئي أيضًا: ما المقصود بعملية الكحت؟ ومتى تحتاجينها؟

علاج نزيف ما بعد سن اليأس

بعد الفحص الطبي قد يصف لكِ الطبيب بعض الأدوية والإجراءات الطبية، مثل:

  1. العلاج بالأستروجين: في حالتي ضمور بطانة الرحم والمهبل، ويكون على هيئة  أقراص أو كريم موضعي أو جهاز مهبلي يفرز الأستروجين.
  2.  العلاج بالبروجستيرون: في حالة فرط تنسج بطانة الرحم، ويكون على هيئة أقراص أو حقن أو كريم موضعي أو جهاز مهبلي يفرز البروجستيرون.
  3. منظار الرحم: لاستئصال السلائل الرحمية أو الأجزاء السميكة من بطانة الرحم في أثناء الفحص.
  4. عملية الكحت والتوسيع: لإزالة السلائل أو كحت الأجزاء السميكة من بطانة الرحم.
  5. الأدوية المعالجة للأمراض المنقولة جنسيًّا: أو للالتهابات بشكل عام، مثل: المضادات الحيوية.
  6. استئصال الرحم: في حالة سرطانات الرحم أو الحالات الشديدة من فرط تنسج بطانة الرحم، وقد يُستئصل فيها المبيضان وقناتا فالوب والعقد الليمفاوية الموجودة في الحوض.
  7. العلاج الإشعاعي أو الكيماوي أو الهرموني: في حالات السرطان، وقد يُوصف أيٌّ منها في بداية العلاج أو بعد استئصال الرحم، بحسب الحالة المرضية ومدى تأخر مرحلة السرطان.

وفي نهاية المقال، نرجو أن تكون إجابتنا وافية عن سؤال كل أم: هل تعود الدورة الشهرية بعد انقطاعها في سن اليأس؟ والأمر نفسه مع أسباب النزيف بعد انقطاع الدورة الشهرية، وطرق تشخيص الأمراض الناتجة عن هذا النزيف وطرق علاجه.

للاطلاع على المزيد من المقالات المتعلقة بكل ما يخص الصحة اضغطي هنا.

المصادر:
Postmenopausal Bleeding
Is postmenopausal bleeding normal?
Bleeding after menopause: Is it normal?


Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply

تريند أفاق عربية

To Top