دراسة تثبت نجاح المسحات المنزلية من منتصف الأنف فى كشف فيروس كورونا – أفاق عربية

أثبتت دراسة جديدة أن المسحة المنزلية من منتصف الأنف للكشف عن كورونا في المرضى الذين يعانون من أعراض، قد تعطى نتاج إيجابية ، بالمقارنة مع مجموعة المسحات البلعومية الأنفية التي تم جمعها من قبل الأطباء.
 
ووفقًا لرسالة بحثية نشرت عبر الإنترنت مجلة ” JAMA”، قارن الباحثون من جامعة واشنطن في سياتل المسحات المنزلية التي تم جمعها ذاتيًا بدون إشراف طبى، بمسحات البلعوم الأنفي التي تم جمعها من قبل الطبيب لتشخيص COVID-19 في 185 مشاركًا.
 
وقد تم تجنيد المشاركين من المرضى الخارجيين الذين يعانون من أعراض اختبار إيجابي لمرض كورونا – CoV – 2 والعاملين في مجال الرعاية الصحية ، الذين تم تزويدهم مجموعات اختبار لجمع المنزل دون إشراف من مسحة منتصف.
المسحات المنزلية
المسحات المنزلية
 
ووجد الباحثون أن 22.2 % من المشاركين أسفروا عن نتائج اختبار إيجابية لـ -CoV-2 عبر المسحة التي جمعها الطبيب أو المسحة المنزلية التي تم جمعها ذاتيًا أو كليهما.
 
وكان 185 من المشاركين من العاملين في مجال الرعاية الصحية و 9 % من هؤلاء المشاركين كانت إيجابية، يث كانت حساسية وخصوصية المسحات المنزلية 80.0 و 97.9 %، على التوالي ، مقارنة بمسحات الطبيب. 
 
 
وكتب المؤلفون: “مع إعادة فتح المجتمعات ، يعد توسيع الاختبارات أمرًا بالغ الأهمية لمنع عودة الظهور العالمي في COVID-19، حيث يمكن أن تلعب مجموعة المسحات المنزلية دورًا محوريًا في زيادة الوصول إلى الاختبارات عبر شريحة أكبر من السكان.”
 
 


Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply

تريند أفاق عربية

To Top