أنا أضعف من أن اتحمل ذنب

#بعد #مهاجمتها #محمد #فراج #وبسنت #شوقي #نجلة #أحمد #راتب #تتراجع #أنا #أضعف #من #أن #اتحمل #ذنب

تراجعت نجلة الفنان الراحل أحمد راتب، عن منشور مهاجمتها للفنان محمد فراج وبسنت شوقي، بسبب طريقة حفل زفافهما، الذي أقيم بطريقة غريبة على غير العادة.

وكتبت نجلة أحمد راتب عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: قولًا واحدًا أنا أضعف من أن أتحمل ذنب التسبب في خلاف أو فتنة بين الناس.. أنا عاشقة للهوية والتراث العربي والمصري بالأخص، وكان هذا مقصدي من التعليق على الفرح،  حين ذكرت كلمة قسيس، والذي قدره قدر شيوخ المسلمين عندي..

وواصل: كنت أشبه مراسم الفرح بأعراس الأجانب اللذين بطبيعة الحال أقباط، وهذا جزء مهم من مراسم زواج الأجانب، أوضح مقصدي وأبرئ نفسي.. أنا لمياء أحمد راتب الآن أمام الجميع من تهمة وذنب الفتنة الذي ساقني إليه التفكير المحدود للبعض، والصحافة السوداء ولصوص عصاباتها؛ اللذين تسللوا إلى صفحتي ونشروا رأيي دون استئذان، ليتربحوا من العداوة ويعيثوا فسادا.

نجلة أحمد راتب تهاجم محمد فراج وبسنت شوقي

من جانبه هاجمت لمياء نجلة الفنان أحمد راتب، كلًا من الفنان محمد فراج والفنانة بسنت شوقي، بعد إقامته بطريقة تشبه الأفراح المسيحية.

وكتبت لمياء راتب عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: غريبة قوي فكرة إن الفرح شبه أفراح الأجانب بالظبط و وقفتهم قدام بعض و الراجل اللي ف وسطهم كأنه قسيس بيجوزهم زي ما بنشوف ف الأفلام!!!! و i do و كدة !!k ليه؟ ليه بقينا كارهين كل حاجة شبهنا و عندنا إصرار نقلد تقليد أعمى ملوش علاقة بينا!!!!!k عقدة الخواجة اللي مدمرة هويتنا طول الوقت.