هشام نزيه يكشف كواليس مشاركته في المسلسل العالمي “مون نايت” (فيديو)


كشف الملحن المصري هشام نزيه، كواليس مشاركته في المسلسل العالمي “مون نايت”، من إنتاج شركة مارفل.

وأشار هشام نزيه، في تصريح لبرنامج “the insider” بالعربي، إلى أنه حتى الآن لم يستوعب ما حدث خلال الأسابيع الماضية، خاصةً وأنه منهك في العمل المتواصل على مدار 8 أشهر، مضيفا: “كنت قاعد غرقان في الشغل”.

واعتبر “نزيه” أن مشاركته في “مون نايت” هي فرصة عظيمة، موجهًا الشكر إلى المخرج المصري محمد دياب على ترشيحه للانضمام إلى طاقم العمل.

وأوضح “نزيه” أن “دياب” كان مختفيًا عن الأنظار خلال إبرام مسؤولي العمل الاتفاق معه، حتى فوجئ به يبعث إليه برسالة صوتية قل سفره إلى بودابست: “قال لي فرحان إنك جاي”.

وذكر “نزيه”، أن مسؤولي مارفل طالبوه بالتزام السرية بشأن عمله، وعدم إخبار المقربين منه أو حتى كتابة أي تفاصيل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ما سبق، سبب مفاجأة لنجل “نزيه”، الذي عرف بعمل والده بـ”مون نايت” قبل أسبوعين فقط من عرض أولى الحلقات، حتى تذكر الصغير أن ارتباط اسم أبيه بهذا العمل مجرد إشاعة: “ابني عارف تاريخ مون نايت أكتر مني”.

كيفية اختياره

عاد نزيه بذاكرته إلى الوراء، كاشفًا الطريقة التي انضم بها إلى طاقم مسلسل “مون نايت”.

وأشار “نزيه”، إلى أنه في أحد الأيام تلقى رسالة عبر البريد الإلكتروني من شركة مارفل، طلبت الأخيرة خلالها منه إرسال بعض من أعماله الموسيقية، على أن يأتيه الرد منها خلال 3 أيام على الأكثر.

وتأخر رد الشركة حتى 10 أيام، بعدها طلبت من “نزيه” إجراء مقابلة عن طريق تطبيق “زووم”: “الاجتماع كان رائعا وهما كانوا ودودين”.

بعدها، اطلع “نزيه” على ورق المسلسل، ليبدأ مباشرةً في التأليف الموسيقي، في فترة فرغ فيها صناع العمل من تصوير حلقتين.

وعن الاستعانة بالأغنيات المصرية المختلفة خلال الحلقات، قال “نزيه”، إن هذا الأمر هو من فكرة المخرج محمد دياب: “ماليش دخل أبدًا، هي موجودة من قبل ما أبدأ تأليف موسيقي. هو اختيار ذكي وجريء جدًا”.

مسلسل “مون نايت”

جديرٌ بالذكر أن مسلسل “مون نايت” تكلف نحو 160 مليون دولار، وتم تصويره في المجر، وهو أول أعمال المخرج محمد دياب في هوليوود.

والمسلسل من إنتاج شركة “مارفل” ويتكون من 6 حلقات، مدة كل منها ساعة واحدة، ويشارك في طاقم العمل عدد من المصريين بينهم المخرج محمد دياب.

وتدور أحداث المسلسل حول أحد جنود المشاة البحرية الأمريكية، الذي يعاني من بعض الاضطرابات، ثم يُمنح قوة خارقة من “إله القمر المصري”، ليكتشف بعد ذلك أن هذه يمكن أن تكون نعمة ونقمة في نفس الوقت.