عاجل.. قرار حاسم من التعليم تجاه المقصرين بامتحانات الأول والثاني الثانوي

عاجل.. قرار حاسم من التعليم تجاه المقصرين بامتحانات الأول والثاني الثانوي

#عاجل #قرار #حاسم #من #التعليم #تجاه #المقصرين #بامتحانات #الأول #والثاني #الثانوي

وجه قطاع الجودة وتكنولوجيا المعلومات بوزارة التربية والتعليم، خطاباً هاما على المديريات التعليمية بجميع محافظات الجمهورية، بشأن الخلل الذي شهدته امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي الإلكترونية، نتيجة تعديل بيانات الطلاب بعد بدء الامتحانات. 
وأكدت في خطابها انه سيتم إحالة المسؤولين عن التقصير للشؤون القانونية.

وجاء نص الخطاب كالتالي: بالإشارة إلى اختبارات الفصل الدراسي الثاني لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي للعام الدراسي 2021/2022، وإلحاقاً بالتعليمات الصادرة بتاريخ 27/ 4/ 2022، بشأن التنبيه على مديري المدارس الثانوي العام بكل مديرية تعليمية، بمراجعة وتدقيق جميع بيانات طلاب الصف الأول والثاني الثانوي، وخاصة البيانات المؤثرة في الاختبارات الإلكترونية والتي تشمل: اللغة الأولى والثانية والشعبة والتخصص.

وأضاف الخطاب، أنه بمتابعة الموقف على قواعد البيانات المركزية تبين أن هناك عدد كبير من المدارس قامت بالتعديل في بيانات الطلاب فيما يخص الشعبة والتخصص أو اللغة الأجنبية الأولى أو الثانية، بعد بداية الامتحانات، بالمخالفة لما سبق إرساله لكم في الفاكس المشار إليه، والخاص بضرورة قيام المدارس بمراجعة بيانات الطلاب وطباعة كشوف المراجعة والتوقيع عليها وتسليمها إلى قسم الإحصاء بالإدارة التعليمية للاعتماد قبل بداية أعمال الامتحانات.

وأوضح الخطاب الذي حصل بيت عربي على نسخة منه، أن هذا الإهمال تسبب في ضرر بالغ للطلاب وأعمال سير الامتحانات الإلكترونية لطلاب الصف الأول والثاني الثانوي، موجهاً بإحالة مسؤولي المدارس التي قامت بالتعديل في بيانات الطلاب بعد بداية الامتحانات للشؤون القانونية.

وأضافت أنه في حالة عدم قيام المدارس بتسليم كشوف المراجعة إلى قسم الإحصاء بالإدارات التعليمية، يتم أيضاً تحويل مسؤولي الإحصاء بالإدارة التعليمية للتحقيق؛ لإهمالهم في تنفيذ التعليمات السابق إرسالها من الوزارة، مع التوجيه بموافاة الوزارة بنتيجة التحيقق معهم، واعتبار الأمر هام جداً وعاجل.