منع عرض فيلم Lightyear في الإمارات: يخالف المعايير

منع عرض فيلم Lightyear في الإمارات: يخالف المعايير


أعلن مكتب تنظيم الإعلام في دولة الإمارات عن عدم منح فيلم الرسوم المتحركة Lightyear تصريح العرض في جميع دور السينما في دولة الإمارات.

وجاء قرار عدم منح التصريح لمخالفة الفيلم “معايير المحتوى الإعلامي المعمول بها في دولة الإمارات”.

وأكد المكتب خضوع جميع الأفلام المعروضة في دور السينما بدولة الإمارات للمتابعة والتقييم قبل عرضها للجمهور لضمان سلامة المحتوى المتداول وفق التصنيف العمري الملائم.

وعلى حسابه الرسمي في “تويتر”، أعلن مكتب تنظيم الإعلام عن “عدم منح فيلم الرسوم المتحركة Lightyear المقرر طرحه في دور السينما ابتداءً من 16 يونيو الجاري، تصريح العرض في جميع دور السينما في الإمارات، وذلك لمخالفته معايير المحتوى الإعلامي المعمول بها في الدولة”.

وتابع: “ويؤكد المكتب التزام كافة الأفلام في دور السينما بالدولة للمتابعة والتقييم قبل موعد عرضه للجمهور لضمان سلامة المحتوى المتداول وفق التصنيف العمري الملائم”.

وكانت تقارير إعلامية قد أفادت بأن مصر منعت عرض فيلم Lightyear لاحتوائه على قبلات بين شخصيات مثلية، وهو القرار الذي سبقتها إليه عدة دول.

وقالت وسائل إعلام محلية إن الفيلم الذي كان من المقرر عرضه في 17 يونيو/الجاري تقرر منع عرضه في دور السينما المصرية بسبب وجود شخصيتين مثليتين بين أبطاله، كما تتضمن مشاهد العمل قبلة بينهما.

وقررت دول عربية منع عرض الفيلم بسبب احتوائه على شخصيات ومشاهد مثلية، كما تحدثت وسائل إعلام كويتية، الأحد، عن قرار مماثل مرتقب من السلطات المعنية هناك، خاصة بعدما رفضت شركة “ديزني” حذف المشهد المرفوض.

ويتناول الفيلم قصة حارس الفضاء “باز”، الذي ظهر في سلسلة أفلام “ديزني” الشهيرة “Toy Story” وهو بطولة النجم كريس إيفانز الذي يقدم الأداء الصوتي لبطل الفيلم buzz.