ميار الببلاوي لـ”العين الإخبارية”: أشرف زكي لا يهتم إلا بالأعمال الفنية

ميار الببلاوي لـ”العين الإخبارية”: أشرف زكي لا يهتم إلا بالأعمال الفنية


هاجمت الفنانة المصرية ميار الببلاوي، نقابة المهن التمثيلية في مصر، بسبب عدم الوقوف بجانبها بعد تعرض نجلها لأزمة صحية مفاجئة.

وقالت الببلاوي في تصريحات خاصة لـ”افاق الإخبارية”، إن النقابة منشغلة عن أعضائها بشكل كبير لصالح التصريح والإعلان ومتابعة الأعمال الفنية، دون النظر إلى المشكلات الحياتية والأسرية التي يعانيها بعض أعضاء النقابة.

وخصت الببلاوي نقيب المهن التمثيلية أشرف زكي بالنقد، مؤكدة أنها أجرت أكثر من عملية جراحية داخل مصر وخارجها، فضلاً عن وفاة والديها إلا أنها لم تر أي مساعدة أو دعم معنوي من النقابة في أي مشكلة واجهتها، الأمر الذي أصابها بالإحباط الشديد.

وقالت: “أكثر ما يحزنني أن أعضاء نقابة المهن التمثيلية لم يسألوا عني بشكل شخصي في أي من الأزمات التي واجهتها، رغم أنني نقابية منذ سنوات، وأحرص بشكل دوري على دفع الاشتراكات الخاصة بالنقابة، سواء ما يخص تجديد الاشتراك أو التأمين الصحي”.

وأعلنت الببلاوي من خلال “افاق الإخبارية”، تحسن حالتها نجلها الصحية، بعد معالجته من جرثومة خطيرة، مؤكدة أنها كانت في حالة نفسية مدمرة، وأنها تقوم بدور الأم والأب معاً كونها منفصلة عن زوجها منذ سنوات ولا يتعاون بأي شكل من الأشكال في مشكلاتها.

وناشدت الببلاوي نقابة المهن التمثيلية، الاهتمام بالممثلين ولا يقتصر دورها عن دعم الفنانين المعروفين فقط أو الأعمال الفنية فقط، خاصة وأن العديد من الفنانين ربما لا يحتاجون إلى دعم مادي، إلا أنهم في حاجة ملحة إلى الدعم المعنوي.

وخارج الدعم النقابي قالت الببلاوي إنها تلقت دعماً جماهيرياً، وإنسانياً رائعاً خلال الفترة الماضية، كما حرص عدد من الفنانين، على التواصل معها ليسوا من أعضاء النقابة، منهم الفنان المصري محمد الشقنقيري.

ووجهت الببلاوي الشكر له سيما وأنها على علم بمشكلته مع الموديل، رحيل ذكرى ومع ذلك حرص على الاتصال بها والاطئمان عليها.

وكانت الفنانة المصرية نشرت قبل أيام عبر صفحتها على موقع “فيسبوك” تقول: “ليه كده إيه الدنيا دي إيه الناس دي إيه الواحد عايش في كوكب لوحده ملهوش حد ولا يفرق مع حد كلوا يالا نفسي ولو ليه مصلحة بعملك نفسه مروحة ولا لموشي متلزموش”.

وقالت: “دي كلمة ست طيبة لقتني ببكي في المسجد بتاع المقابر وقالتلي دموعك غالية وفريها الجايات كتير والله استغربت كلامها وكأنها بتأهلني للي جاي النهاردة”.

وأضافت ميار الببلاوي: “ابني من الصبح بيموت بين إيدي يرجع وبتلوى من المغص ودكاترة داخلة ومحاليل وحقن وأدوية وبكرة امتحانه الصبح لأنه في بكالوريوس.. ودي آخر مادة طبعا كده خلاص وفيش أمل إلا بمعجزة من عند ربنا.. والسخونية 40 وألاقي حد حقير كلمني وبحكيلة إن ابني تعبان وبيموت من المغص ويصرخ يطلب الطلب اللي هو عاوزه ويقفل.. الله ما يحوج حد لحد بس بعد الضنى مفيش.. وكده حلو أوي”.