كيم كارداشيان بريئة من إتلاف فستان مارلين مونرو الشهير

كيم كارداشيان بريئة من إتلاف فستان مارلين مونرو الشهير

نفى متحف “ريبليز” الذي يملك فستان مارلين مونرو الشهير تعرّض الفستان لأي ضرر بعدما ارتدته نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان خلال حفل “ميت غالا 2022.”

 

وفي التفاصيل، اتُهمت كيم كارداشيان، بإلحاق الضرر بالفستان الذي ارتدته مارلين مونرو عندما غنّت “Happy Birthday Mr. President” للرئيس الأميركي الراحل جون ف. كينيدي سنة 1962.

 

 

وقد نشر حساب مجموعة Marilyn Monroe Collection الذي يديره سكوت فورتنر صوراً للفستان، مشيراً إلى تضرره بعد ارتداء كارداشيان له.

 

 

وانتقد فورتنر المتحف لسماحه لكارداشيان بارتداء الفستان ما تسبب بتلف “غير قابل للتصليح”، على حد قوله. وسعى إلى إثبات اتهاماته من خلال نشر صور للفستان المزين بآلاف قطع الكريستال قبل الحفل وبعده.

 

 

وقد نفى متحف “ريبليز” اتهامات فورتنر، وأصدر بياناً في هذا الخصوص جاء فيه: “تعرضت كيم كارداشيان لانتقادات لاذعة جراء ارتدائها فستان هابي بيرثداي، لكن في الواقع هي لم تلحق بأي شكل من الأشكال أضراراً بالفستان خلال المدة القصيرة التي ارتدته فيها في حفلة ميت غالا التي نظمها متحف متروبوليتان في نيويورك”.

 

 

واسترجع “ريبليز” في بيانه تقريراً يعود إلى أوائل عام 2017 ويتحدث عن وضع الفستان على أنه متضرر أصلاً.

 

وكتب المتحف أنّ “قسماً من قماش الفستان يُظهر تلفاً. الأمر ليس مستغرباً نظراً إلى رقة القماش”، مشيراً إلى “طيّات في خلفية الفستان قرب الكلاليب”.

 

وأكدت نائبة مدير المتحف، أماندا جوينر، التي كانت حاضرة خلال حفل “ميت غالا” في البيان أنّ الفستان بقي على حاله من أسفل الدرج في الميت غالا حيث استعرضته كيم وصولاً إلى أعلاه حيث أعادت تسليمه.