صدر حديثًا.. رواية “الشرفات” لـ سمير المنزلاوى عن الهيئة العامة للكتاب

صدر حديثًا.. رواية “الشرفات” لـ سمير المنزلاوى عن الهيئة العامة للكتاب

 

ومما ورد على غلافها: الشرفات، نوافذ تطل منها الذات الساردة على الأمكنة التي عاشت فيها وانتمت إليها ورسمت هويتها، فتجدها عالما مازال يصخب فيه التاريخ بكل مراحله وتقلباته، زيفه وخرافاته، حقيقته وخياله، ركام يسكن العزب والكفور، والقرى المهمشة، تتماهى فيه العلامات، وتتداخل المعارف على نحو معقد، به متجذر فى وعي الناس، فيشكل أحلامهم، ومعتقداتم وممارساتهم اليومية، بل وحكاياتهم، بهذا المعني فالمكان ليس طللاً تاريخيًا نبكيه أو نغني له. إنه التاريخ الحيوي للذات، يقف في مواجهتها، يسائلها وتسائله، هكذا تبدو كل شرفة، بمثابة مبارزة معرفية بين الإنسان والمكان.

 

 

مؤخرا قال الدكتور هيثم الحاج علي، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، أن مسابقة “رمضان ثقافة ووعي” والتى تم إطلاقها على المنصات الرقمية خلال شهر رمضان الماضى،  تلاقى رواجا كبيرا من قبل المواطنين، فعلى مدار شهر رمضان اشترك بالمسابقة 12 ألف متسابق فى المسابقة، منهم من أجاب على سؤال واحد وآخرين قد أجابوا على كافة الأسئلة.

 

وأضاف هيثم الحاج على، فى مداخله تليفزيونية مع برنامج فى المساء مع قصواء، أن هناك عددا أكبر ممن قاموا بالإجابة عن الأسئلة تفاعلوا عبر الدخول على المنصة والنظر فى الأسئلة وتحليل الكتب وقراءتها بدون الإجابة على الأسئلة، وهذا ما كان مستهدفا لنشر الثقافة والوعى بين تلك الفئة من المجتمع.

 

وأوضح هيثم الحاج على،  أن الهيئة حاليا تدرس كيفية تعديل شكل المسابقة حتى تستمر حتى ولو بشكل أسبوعي، وفى هذا الإطار فقد تحمست الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة لفكرة المسابقة واستكمالها، “المستهدف أن يحصل جذب بالنسبة للأطفال والنشء فى الوعى بداية من سن 6 لـ18 عاما”.

 

 

هذا الخبر منقول من اليوم السابع