بيتكوين تهوي الى ما دون 20 ألف دولار لأول مرة منذ عام ونصف

بيتكوين تهوي الى ما دون 20 ألف دولار لأول مرة منذ عام ونصف

هوى سعر عملة بيتكوين الرقمية إلى ما دون 20 ألف دولار لأول مرة منذ عام ونصف العام فيما يبدو أنه مؤشر على انهيار الثقة في العملات المشفرة.

وهذا هو أدنى مستوى لعملة بيتكوين في 18 شهرا، التي تواصل الهبوط بعد أن أبدى المستثمرون قلقهم من المشكلات المتزايدة في قطاع العملات المشفرة ومع استمرار التراجع العام عن الأصول ذات المخاطر العالية.

وجرى أحدث تداول لبيتكوين، العملة المشفرة الأكبر، بانخفاض 7.3% عند 19085 دولارا بعد أن لامست في وقت سابق 18732 دولارا، وهو أدنى مستوى لها منذ ديسمبر/كانون الأول 2020.

وانخفضت بيتكوين هذا العام بنحو 59%، في حين تراجعت إيثريوم، ثاني أكبر العملات المشفرة، 73 %.

وفي عام 2021، وصلت بيتكوين إلى ذروة تجاوزت 68 ألف دولار.

وقال إدوارد مويا كبير محللي السوق للأمريكتين لدى أوندا اليوم السبت “كسر حاجز 20 ألف دولار يظهر انهيار الثقة في قطاع العملات المشفرة، وهذا ما نشهده في الآونة الأخيرة“.

وتابع: “يوجد عدد كبير جدا من العملات المشفرة والبورصات التي تتعرض لضغوط مالية هائلة نظرا لزيادة تكاليف الاقتراض“.

وذكر موقع “أكسيوس” الإخباري الأمريكي أن سقوط بيتكوين شطب عشرات المليارات من الدولارات من القيمة في العملة الرقمية ويشير إلى توسيع نطاق الاضطرابات في سوق العملات المشفرة.

وفي آخر سبعة أيام، خسرت “البيتكوين” نحو 33.3% من قيمتها، لتستقر قيمتها السوقية عند 367.56 مليار دولار.

كما خسرت عملة “إيثيروم” أكثر من 37% من قيمتها خلال الأسبوع ليتم تداولها عند مستويات 1004 دولارات.

وانخفضت القيمة السوقية للعملات المشفرة في 24 ساعة الأخيرة بقيمة 58 مليار دولار، إلى 844.36 مليار دولار، فيما ترتفع الخسائر السوقية إلى 334 مليار دولار في أسبوع.