فرح الزاهد تكشف مصير المتحرّش بشقيقتها

فرح الزاهد تكشف مصير المتحرّش بشقيقتها

أعلنت الفنانة المصرية فرح الزاهد أن شقيقتها الصغرى نور تنازلت عن حقها على متحرش بها، رفقاً بعائلته وأولاده.

وقالت: “المتحرش خرج من الحبس عشان عنده أولاد، ورد الفعل كان على قد الفعل أكيد مستقبل ولاده مش هيتدمر ويتحبس 3 سنين علشان كلمة القانون موجود.. ولكن الإنسانية ساعات بتحكم وهو خد جزائه”.

وأضافت: “أنا بنصح كل البنات أنها ما تسكتش عن حقها لو اتعرضت للتحرش حتى لو بلفظ، أنا بجيب حقي دايمًا ومرة واحد في أوتيل كان بيعاكسني وقال لفظ عملت له محضر وجبت له شرطة السياحة”.

وكانت هنا الزاهد قد استنجدت عبر حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي بالشرطة، بعد تعرض نور الزاهد للتحرش.

ونشرت صورة الشخص الذي اتهمته بالتحرش عبر خاصية القصص المصوّرة (ستوري) الملحقة بحسابها الخاص على “إنستغرام”، مضيفةً قولها: “طيب دلوقتي الراجل ده متحرش واقف في مول مصر عمال يتحرش بالبنات وحاجة في منتهى قلة الأدب! مرحمش حتى أختي الصغيرة من المعاكسات والكلام الزبالة وعمّال يغمزلها وحاجة تخدش حياء أي بنت”. وأضافت: “كانت واقفة عند البنك هي ووالدتي فزعقوا فيه يروح مبجح فيهم ويقل أدبه ويقول أنا معملتش حاجة ومجتش جمبها، والناس حواليه عادي جداً، مفيش راجل واحد بس عايز يتكلم! طلبنا النجدة ويا رب يكون في استجابة سريعة عشان نقضي على الأشكال الزبالة دي”.

وألقت الشرطة القبض على المتهم الذي تحرش بنور الزاهد خلال وجودها بالقرب من أحد المراكز التجارية الشهيرة، وتم تحرير محضر بالواقعة.