دلال عبدالعزيز آخرهم.. 8 فنانين لم يروا آخر مشاهدهم

دلال عبدالعزيز آخرهم.. 8 فنانين لم يروا آخر مشاهدهم


لا تزال الفنانة المصرية الراحلة دلال عبد العزيز حاضرة في أعمال فنية جديدة حتى بعد وفاتها، حيث تستعد دور السينما لاستقبال آخر أعمالها.

وأعلن الفنان هشام جمال، منتج فيلم “تسليم أهالي” بطولة النجمة دنيا سمير غانم، الموعد النهائي لعرضه بعد تأجيل ذلك أكثر من مرة.

ونشر هشام الملصق الدعائي للفيلم، والذي ظهر عليه الثنائي هشام ماجد ودنيا سمير غانم، وعلّق عليه قائلاً: “تسليم أهالي 3 أغسطس/ آب في مصر وجميع سينمات الوطن العربي إن شاء الله”.

الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز شاركت في بطولة الفيلم كضيفة شرف، وظهرت في أكثر من صورة لكواليس التصوير، ويعد ذلك ثاني ظهور لها على الشاشة بعد رحيلها.

فيلم “فرق خبرة”

شاركت دلال أيضًا في فيلم “فرق خبرة”، والذي تم عرضه في دور السينما 3 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وكان ذلك أول ظهور لها على الشاشات بعد وفاتها، حيث انتهت من تصويره قبل وفاتها بعدة أشهر .

وترصد “افاق الإخبارية” أبرز الفنانين الذين ظهروا في أعمال فنية بعد رحيلهم:

أحمد زكي

الفنان المصري أحمد زكي صاحب لقب “الغائب الحاضر”، قدّم في أواخر أيامه فيلم “حليم”.

وتوفي أحمد زكي أثناء تصوير الفيلم الذي يجسد حياة العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، وكان حلم حياة أحمد زكي، لكنه رحل قبل الانتهاء من تصويره.

واضطرت الشركة المنتجة للفيلم إلى الاستعانة بنجله الفنان الراحل هيثم زكي لتصوير المشاهد المتبقية من الفيلم.

وائل نور

ظهر الفنان وائل نور بعد وفاته بـ3 سنوات على شاشات التلفزيون، من خلال مشاركته في مسلسل “شقة فيصل”. ويعد هذا العمل هو الأخير له قبل وفاته، حيث تعرض لأزمة قلبية مفاجئة أثناء تصوير مشاهد المسلسل عام 2016.

 عبد الغني النجدي

توفي الفنان والكاتب المصري عبد الغني النجدي ابن قرية المشايعة، مركز الغنايم بمحافظة أسيوط، في 20 مارس/ آذار 1980، عن عمر ناهز الـ 65 عامًا.

وظهر على شاشات التلفزيون بعد وفاته في فيلم “خلف أسوار الجامعة” وهو آخر عمل شارك به قبل رحيله، وتم عرضه عام 1981، أي بعد وفاته بعام.

رشدي أباظة

توفي الفنان الراحل رشدي أباظة عام 1980، وكان في ذلك الوقت يشارك في بطولة فيلم “الأقوياء”، واضطر المخرج إلى الاستعانة بالفنان صلاح نظمي، حتى يتمكن من استكمال باقي مشاهد رشدي أباظة.

وتعمد المخرج عدم ظهور وجه الفنان صلاح نظمي، واستقر على استكمال المشاهد بظهوره ماشياً والكاميرا خلف ظهره ثم يستكمل المشهد صوتاً فقط خلف شجرة.

أسمهان

توفيت الفنانة والمطربة الراحلة أسمهان أثناء مشاركتها في فيلم “غرام وانتقام”، الذي يعد ثاني أفلامها وآخرها، ولذلك اضطر الفنان يوسف وهبي إلى إحضار ممثلة أخرى لتقوم بتصوير بعض المشاهد، وكتب على تتر الفيلم “فقيدة الفن أسمهان”.

صلاح قابيل وعبد الله غيث

مفارقة غريبة شهدها مسلسل “ذئاب الجبل”، الذي أنتج في مصر عام 1992، حيث شهد المسلسل وفاة نجمين من صناع العمل واللذان تواليا على تقديم الشخصية نفسها.

وكشف المخرج مجدي أبو عميرة في تصريحات تلفزيونية، أن شخصية علوان أبو البكري كان يؤديها الفنان المصري الراحل صلاح قابيل قبل أن توافيه المنية أثناء التصوير.

الأمر الذي استدعى الاستعانة بالفنان عبد الله غيث لتأدية الدور بدلاً منه إلا أنه فارق الحياة هو الآخر، ليذاع المسلسل بالحلقات التي صورها غيث.