أين اختفت صاحبة أغنية “حبيبي يا عيني” ولماذا ظهر الفيديو كليب بهذا الشكل؟ المطربة توضح

أين اختفت صاحبة أغنية “حبيبي يا عيني” ولماذا ظهر الفيديو كليب بهذا الشكل؟ المطربة توضح

أعاد مستخدمو السوشيال ميديا خلال الأيام الماضية نشر فيديو كليب أغنية “حبيبي يا عيني”، التي اشتهرت في فترة الثمانينات وكثر سماعها في الأفراح بسبب إيقاعها الراقص في ذلك التوقيت.

عبر بعض المستخدمين عن استغراباهم من أداء صاحبة الأغنية مايا يزبك، في الفيديو كليب ووصفوا أدائها بالوقار والاحترام، على الرغم من كون إيقاع الأغنية راقصة، وهو الأمر الذي فتح تساؤلات بشأن اختفاء المغنية وسبب ظهور الفيديو كليب بذلك الشكل، وفيما يلي يرصد “إعلام دوت كوم” أبرز المعلومات عن ذلك:

قدمت مايا يزبك ألبومها الوحيد “أنا والعصفور” عام 1983، وكان من بينه أغنية “حبيبي يا عيني”.

أغنية “حبيبي يا عيني” من ألحان جورج يزبك وهو والد مايا، وظهر معها شقيقها باسم يزبك ضابط الإيقاع في فيديو كليب الأغنية.


وعن الأغنية قالت مايا في حوار مع موقع “الفن” اللبناني: “حينها كنت أخجل بها، ولكن الموهبة الصادقة تفرض نفسها وترسخ عملها في ذاكرة الناس”. وهو الأمر الذي يفسر سبب ظهورها بهذا الشكل في الفيديو كليب الخاص بالأغنية.

اختفت مايا بعدما تزوجت في عمر 20 عاما عن الساحة الفنية، لأكثر من 30 عاما. وعن ذلك قالت في حوارها مع موقع “الفن” إنها ابتعدت بسبب العائلة ولا تندم على ذلك، فالعائلة شيء يستحق.

حاولت العودة مرة أخرى للساحة الغنائية عام 2011، في تعاون مع الفنان اللبناني أمير يزبك إلا أنها عاودت الاختفاء مرة أخرى.

في لقاء لها عبر قناة الجديد كشفت عن أنها كانت تعمل في إحدى الجراجات، ولا تخجل من ذلك بل تراه قوة طالما عملا شريفا تستمر به حياتها.

خلال فترة الغياب اتجهت لكتابة الأغاني خاصة لابنها باسم. كما أن لديها ابنة تحمل اسم لارا.

تم تكريمها مؤخرا في مهرجان زمن الفن الجميل خلال شهر يونيو الماضي بلبنان، وهو ما أعادها للظهور الإعلامي مرة أخرى، حيث أجرت عدة لقاءات صحفية بعد التكريم.