قبل طعنها… دانا العتيبي اتّهمت المارينز بحماية قاتلها (فيديو)

قبل طعنها… دانا العتيبي اتّهمت المارينز بحماية قاتلها (فيديو)

أعاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي نشر فيديوات خاصة بالـ”يوتيوبر” دانا العتيبي، عقب مقتلها على يد زوجها السابق براينت تيخادا كاستيلو، متحدثةً خلالها عن العنف الذي تعرضت له على يديه.

وقالت في أحد المقاطع: “مرت بيننا مواقف عديدة من قبل حيث كان يعتدي عليَّ بالضرب، وفي كل مرة أقوم بالإبلاغ عنه، لا أجد أي رد فعل”.

وتابعت: “كان يصفعني على وجهي 30 مرة بشكل متواصل أو يخنقني حتى أفقد الوعي، وكلما حاولت الوصول إلى الهاتف للاتصال بالشرطة، كان يهددني بإنهاء حياتي”.

 

 

وشدّدت المدوّنة من أصل مغربي، أنها أبلغت مراراً عن زوجها السابق جندي مشاة البحرية الأميركية، إلى قادته الذين لم يردعوه على حد تعبيرها.

وأضافت: “حاولت إبلاغ إدارة البحث الجنائي بالجيش الأميركي (CID) ومركز التحقيقات الجنائية بالمارينز (مشاة البحرية – (NCIS والقيادات العسكرية، ولكن الجزاء الوحيد الذي ناله كان فقط إرساله إلى الثكنات العسكرية لفترة من الوقت”.

وفي فيديو آخر، كشفت تعرضها للخيانة الزوجية من خلال استخدام شريكها أحد تطبيقات المواعدة: “تم استدعاء زوجي أخيراً إلى اليابان، وفي اليوم الثالث، قام بتنزيل تطبيق تيندر (تطبيق خاص بالمواعدة) ودفع 124 دولاراً مقابل الاشتراك لمدة 6 أشهر، وعندما واجهته أنكر في البداية ثم اعترف بتنزيل التطبيق، لكنه ألقى باللوم عليّ”.

وأعربت عن غضبها معتبرةً أن القيادة العسكرية حمت زوجها، مردفةً بقولها: “براينت أفلت من كل شيء، قيادته العسكرية تحميه من العقاب، حتى مع آخر تهديد له بقتلي، إنه لا يزال يحتفظ برتبته حتى الآن”.

 

وأفادت شبكة “فوكس نيوز” بأن العتيبي كانت حاملاً في الشهر الثالث حينما تعرضت للقتل على يد كاستيلو.