مطلب صارم من كايلي جينر وكيم كارداشيان لـ”إنستغرام”: “أعيدوا التطبيق كما كان”

مطلب صارم من كايلي جينر وكيم كارداشيان لـ”إنستغرام”: “أعيدوا التطبيق كما كان”

انضمت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وشقيقتها كايلي جينر إلى حملة تدعو تطبيق “إنستغرام” للتوقف عن تقليد “تيك توك”، والعودة إلى التركيز على نظام الصور بدلاً من الاعتماد على نظام مقاطع الفيديو.

 

وفي التفاصيل، شارك كثيرون رسالة تطلب من النظام الحفاظ على حالته كمنصة تواصل اجتماعي قائمة على الصور بدلاً من الاعتماد على نظام الفيديو مثل “تيك توك”. وجاء في المنشور: “نريد إنستغرام أن يعود كما كان، وأن يتوقف عن تقليد تيك توك، أريد فقط رؤية صور أصدقائي”.

 

 

 

وأعادت كايلي جينر، التي تعتبر من أكثر النساء متابعة على التطبيق، وكيم كارداشيان نشر الرسالة للتعبير عن انزعاجهما من تركيز “إنستغرام” مؤخراً على قسم “انستا ريلز” الذي يتكون من مقاطع فيديو قصيرة مثل “تيك توك”.

 

وفي السياق ذاته، سلطت صحيفة “الإندبندنت” الضوء على العواقب التي قد يواجهها “إنستغرام” إذا لم يتخذ إجراءً عملياً ضد هذا النظام، وأوضحت أنه في المرة الأخيرة التي اشتكت فيها كايلي جينر من  “سناب شات” خسر 1.3 مليار دولار.

 

يشار إلى أن شركة “Meta Platforms Inc” قامت بتغيرات على تطبيق “انستغرام” و”فايسبوك” ليصبحا أكثر تشابهاً مع “تيك توك”. وأثارت هذه التحديثات غضب الكثيرين الذين قاموا بحملة الاعتراض التي لاقت رواجاً كبيراً بين مستخدمي التطبيق والمشاهير.