مو إسماعيل.. أول ممثل مصري في بوليوود يتحدث لـ”العين الإخبارية”

مو إسماعيل.. أول ممثل مصري في بوليوود يتحدث لـ”العين الإخبارية”


استطاع شاب مصري أن يحجر لنفسه مكانا ضمن أفلام “بوليوود” ويصبح أول مصري يشارك في أفلامها، وفي أول عمل يتم تنفيذه في مصر.

وكانت مشاركة الشاب، مو إسماعيل في الجزء الثاني من فيلم “Khuda Haafiz”، في دور”طابش حاجي”، كدور رئيسي في الفيلم، لعضو في المافيا، ومسؤول عن اختطاف طفلة وحيدة، ويدور بين الأب والأم وعضو المافيا مطاردات لتحرير الطفلة.

وقال مو لـ”افاق الإخبارية” إن الأمر كان شرف كبير له، كأول مصري في أحد أفلام بوليوود، المصورة في مصر، وعلى مقربة من الأهرامات، حيث دارت عدة مشاهد “أكشن”.

وأضاف في تصريحاته، إن الأمر يمثل خطوة كبيرة للفنانين المصريين، ممن لهم ثقل فني كبير، ومعروفين على مستوى العالم، مضيفا: “في نوفمبر الماضي ترشحت للفيلم، وقدمت تجربة أداء، وأعجب المخرج بالأمر وعرض على الدور”.

وفي منطقة الأهرامات كانت تجري عملية تصوير المطاردات، على مدار أكثر من شهر، وأيضا تم التصوير في القلعة ومنطقة الحسين وشارع المعز في القاهرة، وشارك في الفيلم، بعض النجوم منهم فيديوت جموال، وشيفاليكا أوبيروي، ودانيش حسين، وأسرار خان.

وحقق الفيلم أكثر من 20 مليون روبية في أيام عرضه الأولى داخل السينمات الهندية، بداية من الثامن من يوليو الجاري.

يقول: “الممثلون الذين ظهرو في الفيلم هم الأفضل في مجال الفنون القتالية، ومخرج الفيلم له رؤية عبقرية ومتميزة، والحمد لله أن الفيلم خرج بصورة جميلة وعالمية”.

لكن ذلك الفيلم ليس الأول في علاقة إسماعيل بمجال السينما، فقد بدأ ذلك العمل منذ 10 سنوات، من خلال أدوار بسيطة، وظهوره في إعلانات، لكنه قرر الدخول لمجال الإنتاج، لفهم ما يدور خلف الكاميرات.

وكان الممثل المصري، عمل ضمن فريق كبير لإنتاج عدد من الأفلام من بينها،”Star Trek Beyond” و”Mission: Impossible – Ghost Protocol”  وأعطت له تلك الفترة خبرة كبيرة في ذلك المجال: “الإنتاج عملني الكثير، فهمت الأدوار، وتفاصيل عالم الإنتاج قبل التمثيل”.

وفي حديثه لـ”افاق الإخبارية” قال مو إسماعيل، إن مصر لديها مميزون في مساحات التمثيل والإخاراج، متمنيا أن يجمعه بهم عمل في القريب.