تتيح نشر مقالات طويلة.. “تويتر” تضيف أدوات جديدة لميزة “Notes”

تتيح نشر مقالات طويلة.. “تويتر” تضيف أدوات جديدة لميزة “Notes”

أضافت شركة التغريدات القصيرة الأشهر في العالم، ”تويتر“، تعديلات جديدة لميزة ”Notes“ التي تختبرها الآن عبر منصتها الرقمية، حيث تتيح للمستخدمين كتابة ”محتوى طويل“ دون التقيد بحجم التغريدة التقليدي.

وكان عملاق التواصل قد أعلن عن ميزة ”Twitter Notes“ في يونيو الماضي، والتي يستطيع المستخدمون من خلالها إنشاء محتوى ومقالات طويلة قد تصل إلى 2500 كلمة، وإضافة العديد من الوسائط المختلفة مثل الصور ومقاطع الفيديو داخل التطبيق نفسه لتسهيل مشاركته بعد ذلك.

وأعلنت ”تويتر“ أن الأدوات الجديدة المضافة تهدف إلى جعل ميزة ”Notes“ نظامًا أساسيًا أكثر قيمة داخل التطبيق، حيث أصبحت تركز الآن بشكل أكبر على صاحب المقالة، ما قد يساعد المستخدمين على تكوين علامة تجارية شخصية وزيادة قاعدة الجمهور المُتابع.

وقالت ”تويتر“ إن أيقونة المقالات ستظهر الآن بجانب المعلومات الشخصية للمستخدم (Bio)، مشيرة إلى إضافة ”نبذة“ بسيطة من السيرة الذاتية لصاحب المقال في نهاية المحتوى.

وأضاف عملاق التغريدات أيضًا المزيد من أدوات التدوين داخل الخاصية؛ بما في ذلك ميزة ”الاقتباس“ التي تجعل من السهل استعارة أجزاء من كتابات الآخرين بكل سهولة وإبرازها في المقالة.

وعلى الرغم من أن التعديلات قد تبدو بسيطة إلى حد ما، إلا أنها تسهم بشكل كبير في التركيز على ”الترويج للأشخاص“، الذي تركز عليه المنصة في الوقت الحالي.

وكانت المنصة قد أتاحت لدى اختبارها استخدام ”شريط أدوات التنسيق“ المتواجد أعلى الشاشة، والذي يستطيعون من خلاله تغيير نمط الكتابة أو إضافة روابط وتتبع عدد الكلمات والمزيد.

كما يمكن إضافة مقطع واحد لـ“الصورالمتحركة“ (GIF)، أو مقطع فيديو واحد، أو ما يصل إلى أربع صور إلى المقال.

ومع وجود خاصية ”Focus Mode“، يمكن توسيع المقالة لوضع ”ملء الشاشة“ إضافة إلى إخفاء الأشرطة الجانبية للتطبيق.

ويمكن للمستخدمين أيضًا نسخ عنوان ”URL“ للمقالة ومشاركته في أي مكان آخر، مثل موقع ويب أو بريد إلكتروني.

وقد يعتبر المستخدم الميزة بمثابة أداة لحفظ المقالات كـ“مسودات“، إضافة إلى القدرة على تغريدها تلقائيًا من خلال ”خلاصات“ مباشرة أو إلى ”دائرته“ (Circle) أو ”المجتمعات“ (Communities).

وتهدف ”تويتر“ من الميزة إلى تقليل استخدام المغردين للقطات الشاشة للنصوص الكبيرة وإرفاقها بتغريدة أو تجميع سلاسل تغريدات ”Threads“ طويلة معًا، نظرًا لأن المحتوى الذي يتضمن لقطة شاشة غير قابل للبحث عبر التطبيق.