القماش: تجربة الدفع بالناشئين ناجحة.. وإجازة سلبية للاعبين
رياضة

القماش: تجربة الدفع بالناشئين ناجحة.. وإجازة سلبية للاعبين


حصل لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الإسماعيلي، على راحة سلبية من التدريبات الجماعية لمدة 11 يومًا، وذلك بعد ختام مشواره بمنافسات الدوري المحلي.

وخاض الدراويش آخر مبارياته مساء الثلاثاء ضد طلائع الجيش على ملعبه بالإسماعيلية دون حضور جماهيري وانتهت بخسارة الفريق بهدف نظيف.

وكان مجلس إدارة النادي، قد قرر الاعتماد على الناشئين ولاعبي فريق الأمل في اللقاء الختامي من أجل تحديد المميز منهم تمهيداً للاعتماد على جهودهم بشكل تدريجي وحسب حاجة الفريق خلال الموسم الجديد.

وقاد خالد القماش مدير قطاع الناشئين وجهازه المعاون من القطاع، هذه المباراة في ختام مشوار الإسماعيلي فى المسابقة المحلية.

ومن جانبه أثنى خالد القماش مدير قطاع الناشئين بالنادي الإسماعيلي، على تجربة إشراك الوجوه الشابة خلال مواجهة طلائع الجيش مشيرًا إلى أن الدراويش غني بأبنائه الواعدين من قطاع الناشئين.

وخاض الإسماعيلي آخر مبارياته في الدوري المحلي بعدد كبير من اللاعبين الصاعدين أمام طلائع الجيش مساء أمس -الثلاثاء- على ملعبه بالإسماعيلية، والتي انتهت بخسارة الفريق بهدف نظيف.

وأضاف: ”النتيجة لم تكن ضرورية خاصة أن المباراة كانت تحصيل حاصل لكن الأهم هو منح الثقة لهؤلاء اللاعبين المميزين تمهيداً للاعتماد على جهودهم ضمن صفوف الفريق الأول فى الفترة القادمة من أجل التخفيف على ميزانية النادي في ظل ارتفاع أسعار اللاعبين بشكل مبالغ فيه“.

وبسؤاله عن أكثر اللاعبين الذين نجحوا في لفت الأنظار قد أجاب القماش قائلاً: ”الجميع على قدر كبير من الكفاءة لاسيما الثلاثي عمر الساعي وعبد الله محمد وعبد الله السعيد“.

واختتم حديثه: ”أتمنى استمرار تلك التجربة التي كان من المفترض تطبيقها بعد تخطي الفريق أزمته هذا الموسم، وذلك من أجل إكساب هؤلاء اللاعبين الشباب المزيد من الخبرات والثقة“.

تريند أفاق عربية

To Top