بعد موت آن هيش… مشاكل على الإرث بين ابنها وزوجها السابق
لايف ستايل

بعد موت آن هيش… مشاكل على الإرث بين ابنها وزوجها السابق

استحصلت صحيفة “الدايلي ميل” على بريد إلكتروني كانت الممثلة آن هيش قد أرسلته إلى زوجها السابق الممثل الكندي جيمس توبر عام 2011 تطرّقت فيه إلى موضوع وصيتها ووضعته الوصيّ على ممتلكاتها بعد مماتها.

 

وجاء في الرسالة: “لمعلوماتكم في حال توفيت غداً، وإن سأل أحدهم، أريد أن يكون السيد جيمس توبر مسؤولاً عن كلّ أصولي لاستخدامها في تربية طفليّ ومن ثمّ لإعطائها لهما” وأضافت أنّ أصولها ستقسم بالتساوي بين ولديها وأن حصصهما ستعطى لهما عند بلوغهما سن الخامسة والعشرين.

 

 

يأتي هذا التطور بعدما تقدّم ابنها البكر هومير لافون (20 عاماً) بعريضة طالباً أن يكون هو وأخوه غير الشقيق، أطلس هيش توبر، مسؤولين عن إرث والدتهما وأن يكونا الوريثين الوحيدين، إذ يقول لافون أن والدته لم تترك أي وصيّة قبل موتها.

 

غير أنّ توبر يدعي في دعوته أن هيش كانت واضحة في رسالتها التي أرسلتها له وللمحاميين كيفو يورن وميلودي مور في 25 كانون الثاني (يناير) 2011. ويقول الزوج السابق إنّ لافون غير مناسب ليتولّى هذه المسؤوليّة ولن يعلم كيف يتصرف بالميراث لأنّه يافع جداً وعاطل من العمل وكان بعيداً من والدته في الوقت الذي سبق وفاتها.

 

وفي حديث مع “تي أم زي”، قال محامو هومير إنّهم واثقون من أن الابن الأكبر سيفوز في المحكمة بعدما تم تعيينه يوم الخميس الوصيّ الموقت على الميراث.

 

وفي سياق منفصل، تم الإعلان يوم الجمعة عن تاريخ طرح مذكرات آن هيش بعنوان “Call Me Anne“. ومن المتوقع أن يصدر الكتاب في كانون الثاني (يناير) من العام المقبل.

 

 

وكانت آن قد عملت على هذا الكتاب خلال العام الماضي وهو يعدّ تكملة لسيرتها الذاتية “Call me Crazy” التي نشرتها عام 2001. وسيتناول هذا الكتاب قصة حياتها المهنيّة في هوليوود إضافة إلى علاقتها مع الممثلة الكوميديّة ألين دي جينيريس وصداقاتها مع الممثلين هاريسون فورد وأليك بالدوين.

تريند أفاق عربية

To Top