ما حقيقة إصابة الزعيم عادل إمام بالزهايمر؟ - افاق عربية

ما حقيقة إصابة الزعيم عادل إمام بالزهايمر؟ – افاق عربية

 افاق عربية تصدر الفنان عادل إمام ترند موقع غوغل، بعد إعلان الإعلامي محمد الباز عدم عودته للتمثيل مجددا بسبب إصابته بالأعراض الأولى لمرض الزهايمر، ما دفع أسرة الفنان المصري لنفي القصة برمتها وتأكيد عودة إمام إلى التمثيل ببطولة فيلم “الواد وابوه”

وكان الإعلامي محمد الباز قال أثناء تقديم برنامجه ” آخر النهار”، أنه علم من مقربين من عادل إمام أنه بحكم السن يعاني من بعض أعراض الزهايمر، مردفا: “طيجب أن نحترم تجربته وسنه، لا نكلف عادل إمام بما لا يطيق، لا الكبر في السن ولا المرض يمثل نقيصة، وعادل إمام ليس ملكهم، وإنما ملك الجمهور، لا الكبر في السن ولا المرض يمثل نقيصة.”

ووجه الباز رسالة لعائلة عادل إمام، قائلًا: “عادل إمام في مرحلة سنية وصحية لن يقدم أي عمل فني قادم على الإطلاق، عائلته لا بد أن تحترم هذا، وعندما يقال إنه اعتزل العمل الفني لن ينقص منه شيء، ومن حق جمهور عادل إمام يعرف حالته الصحية.”

ونفى المنتج عصام إمام شقيق عادل إمام، القصة برمتها، وقال خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “الحكاية” مساء الجمعة: “هي الناس دي مستعجلة على إيه”.

وأكد أنه يجب التحري بشكل دقيق قبل ترويج أية معلومات غير صحيحة.

يذكر أن المخرج رامي إمام كشف عام 2019 عن مفاجأة تتعلق بجده الراحل محمد إمام، مؤكدا أنه توفى عام 1997 وعانى قبل وفاته من مرض الزهايمر ولم يكن يتذكر ابنه النجم عادل إمام ولا أحفاده، وأبدى رامي ندمه لعدم وجود صور كثيرة تجمعه بجده.

رامي تلقى أكثر من مرة صورة له وهو طفل صغير برفقة والده الفنان عادل إمام وجده محمد، وأعاد نشرها عبر إنستغرام وقال: “الصورة دي اتبعتتلي من حضراتكم كتييييير جدا الفترة اللي فاتت.. والحقيقة رجعتني حوالي ٣٨ سنة لورا… دي مش مجرد صورة بالنسبة لي… دي من أحب الصور لي… مش لان فيها ٣ اجيال بيتصوروا…لا… لان فيها جدي الله يرحمه.”

تابع قائلا: “محمد إمام.. الكبير… الراجل اللي ما شفتش في حياتي زي حنيته وطيبته وجدعنته وتلقائيته وبساطته وخفة دمه… والأخيرة دي بالذات الظاهر طلعت جينات في العيلة كنت بحس بالراحة معاه.. واحلي لحظة في حياتي لما كان بيرقيني ويدعيلي.. وبيدعي لأبويا (روح يا عادل… ربنا يكرمك كمان وكمان )”.

أضاف: “وفي أواخر أيامه، جاله زهايمر.. ومكانش فاكرني.. ولا فاكر أي شخص في عيلتنا اتمنيت ساعتها ان الأيام ترجع بي وأتصور معاه اكتر واكتر واكتر… لحد ما مات سنة ١٩٩٧.. لكن دايما حاسس انه عايش معايا طول الوقت… ربنا يرحمك يا جدو ويغفر لك وتكون مستريح لحد ما نجيلك.”

يذكر أن عادل إمام قدم فيلما عن الزهايمر بعد ثلاث سنوات فقط من وفاة والده، عام 2010، وشاركه البطولة النجوم نيللي كريم وأحمد رزق وفتحي عبد الوهاب وضيف الشرف الفنان الراحل سعيد صالح ومن إخراج عمرو عرفة وتأليف نادر صلاح الدين.


تريند أفاق عربية

To Top