بين مؤيد ومعارض… فنانون أثاروا الجدل بسبب “ربط الفن بالدين”

بين مؤيد ومعارض… فنانون أثاروا الجدل بسبب “ربط الفن بالدين”

أثارت الفنانة منة شلبي، جدلاً واسعاً عبر منصات التواصل الاجتماعي، بعدما كتبت تعليقاً لها عبر “فايسبوك”، بشأن الهجوم الذي يتعرض له عدد من الأعمال الفنية بسبب الدين.

 

وأكملت: “الدين لا يتأثر من عمل فني… الدين في عقيدتك وقلبك لن يتأثر بفيلم… الفيلم ممكن يجعلك تشعر أو تفكر لكن لن يغير عقيدتك… إلا إذا كانت ضعيفة جداً”.

 

وأضافت: “المجتمع يوجد به كل شيء… انزل أنت وسترى مصائب أو اقرأ الأخبار في الدنيا كلها، أرجو ألا نحمل الأفلام قيم المجتمع لأن المجتمع مملوء بالأشياء الجيدة والسيئة جداً… وأنت من تختار هل تكون من الأفضل أم الأسوأ”.

 

ولم تكن الفنانة المصرية، الوحيدة، التي تحدثت عن رفضها ربط الفن بالدين، بل سبقها عدد آخر من النجوم، وفي المقابل، ظهرت فئة أخرى من الفنانين الذين وافقوا على فكرة ارتباط الفن بالدين… نرصدهم في السطور التالية:

 

نجوم رفضوا ربط الدين بالفن:

تعد الفنانة إلهام شاهين، من أكثر النجوم رفضاً لفكرة ربط الفن بالدين، حيث قالت في أحد لقاءاتها التلفزيونية: “ما نجسده في الفن، لا يجب أن نربطه بالدين، فأنا عندما أقدم شخصية سيدة منتمية إلى تنظيم “داعش”، هل هذا معناه أنني أقتل؟!، وإذا جسدت شخصية تاجرة مخدرات، هل هذا يعني أننا متاجر في المخدرات في الحقيقة؟!… فإذا ربطنا كل شيء بالدين فلن نفعل شيئاً، وسنظهر على أننا ملائكة ولن تكون لنا أي رسالة نقدمها”.

 

الفنان محمد عطية، أثار جدلاً أيضاً بما كتبه خلال الساعات الماضية، عبر فايسبوك، حيث قال: “أنت تمثل إذن يجب أن تطوع نفسك لكل ما يتطلبه منك الدور من ملابس وشكل وأداء يناسب الشخصية التي تلعبها وليس العكس، يأتي لك دور فتطوعه ليتماشى مع معتقداتك الشخصية، فهذا خطأ… وإذا كنت تُحرّم التمثيل فلا تمثل، لكن أن تزعجنا بادعاءات أخلاقية… ولا شيء اسمه الفن النظيف… هذا مصطلح مضلل لا معنى له… هناك شيء اسمه فن”.

 

كما صرحت الفنانة شيرين رضا، من قبل باعتراضها على الربط بينهما، ورفضت مصطلح “السينما النظيفة”، قائلة: “شوّه سمعتنا، ويعتبر سُبّة لنا جميعاً، ويعني أن وجود شيء آخر غير هذه السينما معناه أننا مبتذلون”.

 

وأضافت في لقاء سابق عبر برنامج “كلمة أخيرة”، الذي تقدّمه الإعلاميّة لميس الحديدي على الشاشة الفضائية “ON”، إنّ السينما تُظهر الواقع وحياتنا كبشر.

وبسؤالها عن رأيها بشأن الفنانين الذين يشترطون عدم لمس النساء في العمل السينمائي، قالت: “لماذا يعملون في الفنّ، يُمكن أن يذهبوا إلى الراديو، ومن الممكن ألا يلمسوا أحداً”.

فنانون رفعوا شعار الفن النظيف:

على النقيض، كانت هناك فئة أخرى من الفنانين الذين أعلنوا تأييدهم لفكرة أن الفن مرتبط بالدين، كما رفعوا شعار أهمية الفن النظيف، وكان أبرزهم الفنان يوسف الشريف.

 

وقال الشريف خلال لقاء تلفزيوني سابق، إنه بعد مشاركته في فيلم “هي فوضى”، عاتبه والداه بسبب مشاهد مثيرة تضمنها العمل، ومن وقتها اتخذ قراراً بألا يقبل بتجسيد مشاهد ساخنة حتى يرضي الله ويرضي ضميره.

 

كما خرجت الفنانة والمطربة هلا رشدي، في تصريحات صادمة وقالت إنها لن تتخلى عن حجابها من أجل متطلبات الفن والأدوار، وأكدت أنها تريد إرضاء الله، وأعربت عن رفضها لكل المغريات التي توجد بالوسط الفني من أجل إرضاء الله وتنفيذاً لتعليمات الدين.